:والجمعية عضو في

  • منظمة التأهيل الدولي ومقرها الولايات المتحدة الأمريكية
  • منظمة الاحتواء الشامل ومقرها المملكة المتحدة
  • منظمة الشلل الدماغي الدولية ومقرها المملكة المتحدة
  • منظمة الفنون الخاصة ومقرها الولايات المتحدة الأمريكية
  • منظمة التوحد العالمية
  • مشروع ماكتون لتطوير المفردات اللغوية" ماكتون الخيري" ومقره بريطانيا

منظمة التأهيل الدولي ومقرها الولايات المتحدة الأمريكية:
هي شبكة عالمية للأشخاص ذوي الإعاقة تأسست عام 1922 ، تضم في عضويتها أشخاصا وهيئات ومنظمات حكومية وأهلية تقدم خدمات للأشخاص ذوي الإعاقة وتعمل على تحسين نوعية الحياة للأشخاص المعوقين وقد تجاوز عدد المنظمات الأعضاء بها 1000 منظمة من 96 دولة حول العالم. تأسست بجهود تطوعية قدمها أفراد وهيئات بهدف خدمة الأشخاص ذوي الإعاقة والدفاع عن حقوقهم، وبانتهاء عام 2010 تكون منظمة التأهيل الدولي قد بلغت عامها الـ88 . ومما هو جدير بالذكر أن المنظمة المذكورة والتي تُعد رائدة في مجال الإعاقة لديها متخصصين قادرين على إعداد البرامج والدراسات اللازمة حول الإعاقة في جميع المجالات .

والجمعية الكويتية لرعاية المعوقين عضو في منظمة التأهيل الدولي منذ عام 1976 ، ويحتل أعضاؤها مناصب هامة في المنظمة المذكورة إذ تشغل السيدة منيرة المطوع أمينة سر الجمعية منصب السكرتير الوطني للتأهيل الدولي لدولة الكويت ويشغل السيد/ هاشم تقي مدير عام الجمعية منصب نائب رئيس اللجنة التعليمية للمنطقة العربية وعضو لجنة الاختيار .

منظمة الاحتواء الشامل الدولية ومقرها المملكة المتحدة :
هي اتحاد عالمي من المنظمات المناصرة لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقات الذهنية في جميع أنحاء العالم ، وهي تمثل ما يزيد عن 200 هيئة أو اتحاد يمثلون 115 دولة في جميع مناطق العالم الخمس وهي منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ومنطقة أوروبا ومنطقة إفريقيا ومنطقة أمريكا الشمالية والجنوبية ومنطقة آسيا والمحيط الهادي .

وتعتبر منظمة الاحتواء الشامل نفسها صوت الأشخاص ذوي الإعاقة وأسرهم حيث نادت بتعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية وأسرهم ، ودمجهم في المجتمع ، ومساعدة ودعم وتطوير المنظمات والأعضاء لديها .

وقد انضمت الجمعية الكويتية لرعاية المعوقين إلى عضوية منظمة الاحتواء الشامل عام 1976 .

منظمة الشلل الدماغي الدولية – ومقرها المملكة المتحدة
هي منظمة دولية تضم في عضويتها ما يقارب من 140 عضو يمثلون 49 دولة منهم أفراد ومنظمات ومتعاملين مع أشخاص لديهم شلل دماغي . تأسست في بريطانيا عام 1969 ، وتعمل على تعزيز حقوق ورفاهية الأشخاص الذين يعانون من الشلل الدماغي والاضطرابات ذات الصلة ، وتوفير شبكة معلومات لمرضى الشلل الدماغي وأولياء أمورهم والمهتمين ، كما تعمل على تبادل الخبرات مع الدول الأعضاء وتشجيع البحث في جميع الجوانب المعنية بالشلل الدماغي والوقاية منه .

والجمعية الكويتية لرعاية المعوقين عضو في منظمة الشلل الدماغي الدولية منذ عام 1975 .

منظمة VSA الدولية للفنون والإعاقة
هي منظمة دولية متخصصة غير هادفة للربح ، تقدم برامج شاملة كثير من المجالات الفنية كالموسيقى والرقص والدراما والكتابة الإبداعية والفنون البصرية للأفراد ذوي الإعاقات الجسدية والعقلية ، تأسست عام 1974 من قبل السفيرة جين كينيدي سميث كعضو مركز "جون.إف كندي" للفنون التمثيلية ، وتهدف إلى تعريف المجتمع بالأشخاص ذوي الإعاقة عبر مساهماتهم الفنية والإبداعية وكسر حاجز الخوف من الآخرين ودمجهم في المجتمع من خلال المعارض الدولية والمشاركات والمسابقات الدورية ، وتوفر منظمة VSA المعلومات والمصادر المختلفة للفنون والإعاقة والثقافة العامة ، وتمتد أفرع هذه المنظمة إلى أكثر من 55 بلدا في جميع أنحاء العالم . وتتمثل مهمتها في توفير فرص متكاملة للتعلم مدى الحياة للأشخاص المعوقين وتقدم برامج متنوعة في مجال الفنون لجميع الأعمار . وقد انضمت الجمعية الكويتية لرعاية المعوقين إلى عضوية منظمةVSA الدولية للفنون والإعاقة منذ عام 1994 .

المنظمة العالمية للتوحد
تأسست المنظمة العالمية للتوحد في 21 نوفمبر 1998 بأسبانيا ، بهدف تعزيز ودعم الأشخاص الذين يعانون من التوحد من خلال تزويدهم بالمعلومات وبرامج التأهيل المهني . والحصول على اعتراف رسمي من المنظمات العالمية كمنظمة الصحة العالمية واليونسكو ومنظمة الأمم المتحدة نظرا لعدم وجود أي جمعية أو مكتب أو مطبوعات تعني بإعاقة التوحد سابقا . كما تسعى المنظمة لخلق بيئة مناسبة للأشخاص المصابين بالتوحد وأولياء أمورهم والعاملين معهم للعمل بفعالية أكبر .

والجمعية الكويتية لرعاية المعوقين عضو في المنظمة العالمية للتوحد من عام 2002 م

ماكتون الخيري ومقره المملكة المتحدة

مشروع ماكتون لتطوير المفردات اللغوية أو "ماكتون الخيري" هو منظمة خيرية بريطانية لا تهدف إلى الربح تأسست عام 1978 ، وماكتون هو برنامج للغة تم تصميمه خصيصا لتطوير عملية التواصل واللغة ومهارات القراءة والكتابة للأطفال والبالغين الذين يعانون من صعوبات في التعلم والتواصل . وأُدخل هذا البرنامج إلى دولة الكويت عام 1988 عن طريق الجمعية الكويتية لرعاية المعوقين بعد أن تم ترجمته وتعديله ليتناسب مع البيئة الكويتية . وقد أنشأت الجمعية مركز ماكتون الكويت والخليج تحت مظلتها . ( راجع مركز ماكتون الكويت والخليج )