logo

وتقوم أخصائية التغذية بوضع نظام غذائي مناسب لكل حالة على حدة معتمدة في ذلك على نتائج الفحوصات الطبية الدورية للأبناء خاصة نسبة الهيموجلوبين في الدم لتحديد نوع وكمية الطعام اللازمة لكل حالة ، وقد تستخدم بعض المكملات الغذائية لدعم البرنامج الغذائي خاصة وأن الكثير من الأبناء لديهم تأخر في النمو .

ويتم مراعاة ما يلي عند وضع النظام الغذائي :

  • صعوبة المضغ والبلع
  • مشاكل خاصة بالفم والأسنان
  • التقيؤ والاجترار
  • الحساسية الغذائية لبعض الأطعمة ( كالبيض والفول السوداني والحليب والقمح والمكسرات)
  • الحساسية الغذائية للأبناء الذين يعانون من التوحد من مادتي الجلوتين والكازين ، وعليه يراعى خلو أطعمتهم من هاتين المادتين .

 

للتغلب على الصعوبات السابقة يتم مراعاة ما يلي :

  • أن يُقدم الطعام طازجا ، ولا تُقدم أطعمة محفوظة أو معلبة أو تحتوي على منكهات أو ألوان صناعية .
  • أن يكون الطعام مسلوقا ومهروسا ليناسب الحالات التي لديها صعوبات في المضغ والبلع .
  • أن تكون السوائل أكثر كثافة
  • مراعاة الوضع الصحي للطفل عند الإطعام خاصة وضع الرأس والصدر والأطراف .

 

مواعيد الوجبات الغذائية لأبناء قسم الرعاية الكاملة :

الوجبات الرئيسية :
الإفطار : الساعة السابعة والنصف صباحا
الغداء : الساعة الحادية عشرة والنصف ظهرا
العشاء : الساعة الثامنة مساءً

الوجبات الخفيفة :
وتقدم بين الوجبات الرئيسية وهي عبارة عن عصائر طازجة وكاسترد ومهلبية وحليب مع البسكويت .

ويراعى قوام الوجبات الغذائية التي تقدم للأبناء فهناك الوجبات العادية وهي للأبناء الذين ليس لديهم مشكلات في الجهاز الهضمي أو الفم ، وهناك الوجبات المهروسة وتُقدم للأبناء الذين تقل لديهم القدرة على المضغ والبلع إلى جانب الخوف من استنشاق الطعام ودخوله إلى الرئة ، أما الوجبات السائلة فتقدم عن طريق الأنبوب المعوي للأبناء الذين لديهم مشاكل في الجهاز الهضمي ولا يتمكنون من مضغ الطعام وبلعه ويحدث لديهم ارتداد للطعام ، وهناك أيضا الوجبات الخاصة والتي تقدم للأبناء الذين يعانون من حساسية تجاه بعض المواد الغذائية .